منتدى عام يتحدث في المواضيع التقنية من البرامج و الالعاب وجديد الافلام والاخبار ، ويهتم بتطوير المواقع والمنتديات وبرمجة الاكواد مع خدمات الاشهار والتبادل الاعلاني وأيضا خدمات التصميم .
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتالأعضاءالتسجيلدخول
منتديات فاصل نتمنتديات فاصل نت 

انشر الموضوع | 
 

 احترام الذات وشعور الثقة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
Facel net
المدير العام للمنتدى
avatar

الجنس الجنس : ذكر
البلد البلد : السعودية
المزاج المزاج :
العمل العمل : مبرمج
هوايه هوايه : الرياضة
مواضيعـي مواضيعـي : 326
نقاطــــــي نقاطــــــي : 851
سمعتـــي سمعتـــي : 37


صفحاتنا على وسائل التواصل الإجتماعي



مُساهمةموضوع: احترام الذات وشعور الثقة   5/10/2012, 10:13 pm



احترام الذات وشعور الثقة , احترام الذات وشعور الثقة , احترام الذات وشعور الثقة


احترام الذات وشعور الثقة

الثقة بالنفس .. هي الدافع النفسي والأمل الأخير الذي يعتمد عليه الانسان في حياته ، فبعد جهد من المحاولات يأتي تقدير الذات ، واحترامها الاحترام الذي يسمو من خلاله الأنسان في حياته ، فالحياة وتجاربها تزدحم بالعقبات ، ليس إلا تمحيصاً لمن يعيشها ، واختباراً حقيقياً تظهر لنا من الجانب الآخر كفاح المرء طيلة عمره الذي سيفنيه في حياته .
فالثقة هي التي نريدها في الطالب .. الباحث عن التفوق الدراسي ، والعامل.. الناظر إلى الرقي ، والموظف ..الناجح في انجازاته ، فالكل إذا وقف أمام ذاته التي يعرفها ، وإمكانياته وتحديه لعقباته ، فإنه بلا شك سيكون قد اجتاز كل العقبات التي يرتقيها أثناء سيره في الحياة .
تأمل معي ذلك المتسابق عندما يستعد للانطلاق داخل مضمار السباق ، ورؤيته للحواجز والعقبات أمامه فهو عندما ينظر إلى هدفه يراه بأنها تحققت ، ويدرك بأنه سيحقق النجاح ، هذا كله وهو يثق في قدراته الخفية والتي قد لا يعلم بأنها موجودة في حينها ، فلم ينظر إلى التمارين والجهد الذي بذله من خلال الأيام الماضية ، لكنه الآن يعيش واقعه.. فهو الآن أمام تحدي الحواجز ، لذا فنراه يركض ويقفز .. بكل مهارة وإتقان ..وإبداع وتميز ، وعينه على الهدف ؛ لأنه ما زال يحترم ذاته ويثق بإمكاناته الكبيرة ، والتاريخ حينما يذكر العظماء فإنه يذكر ثقتهم بالنفس وهم يظهرون في وقت الشدة .. وفي وقت حاجة مجتمعاتهم إليهم ... فذلك نبي الله يوسف عليه الصلاة والسلام ، حينما خرج من السجن وتقلبات الدولة في انهيار؛ نتيجة للقرار الذي اتخذه الملك من عزل العزيز .. ثم طلب من يوسف عليه الصلاة والسلام توقع البديل ، فما كان من نبي الله إلا وقد وضع نفسه أمام الأمر الواقع ، وبنظرة الواثق من تلك القدرات التي أعطاه الله ، وما يتميز به عن غيره ، أطلق تلك العبارات الواثقة وعلى الملأ ( .. قال اجعلني على خزائن الأرض ) ، فتعبير الرؤيا صفة نبوية ، تأتي بتوفيق الله .. وإعطاء بعض خاصية معرفة الأمور، إلا أن الصفة والقدرة النفسية والتي تكون داخل الإنسان .. هي تلك التي تخرج وقت الحاجة ، فهي توفيق من الله أولاً ، والاعتماد بعد الله على النفس ثانياً .
وسيف الله المسلول ، لقب يعتز به أمير الفرسان ؛ خالد بن الوليد رضي الله عنه ، فقد علم أن مكتشفه المعلم الأول ؛ محمد عليه الصلاة والسلام لم يعطيه هذا اللقب إلا لثقة نفس وعزة ، وإيمان من هذا الفارس العظيم بقدراته واحترامه لذاته .
والعالم العربي يحتضن من الشعراء والكتاب والأدباء الكثير ، لكن المتميزين منهم قليل ، فقد ظهروا وهم يعيشون تحت واقع مرير وأليم .. بل وخرجوا من تحت خط الحاجة والفقر، فظهروا وهم يحملون في كتاباتهم وفي أشعارهم وقصصهم ..الثقة التي لابد أن تكون ، وإثبات الذات للنفس .. وإلى الآن نذكر من الشعراء الكبار الكثير .. وهم غائبون عنا ..
فالثقة هي احترامنا لذاتنا التي نحن نمثلها ، ليس الاسم الذي نحمله ونتسلى بسماعه من غيرنا ، إنما هي تلك القدرات المخفية الجليلة ، التي لا تظهر إلا عندما نريد أن نبني في الحياة بناءً يشار عليه بالبنان .. والقوة المخفية التي لا تظهر إلا عندما يوقظها الإنسان في حينها ..
فعندما تتخرج كوكبة من الطلاب الجامعيون ويفرحون بدرجاتهم العلمية ..يظنون بأن الحياة ستبتسم بعدها .. لكن الحياة ماضية.. فلا يبقى إلا غيرهم يثبتون أنفسهم في حياتهم ، يريدون أن يكونون هُمْ ..لا غيرهم ، فعندما وقفوا أمام عقباتهم وقفة جادة .. يحترمون ذاتهم ، وجدنا المهندس ، والصانع ، والتاجر ، ووجدنا البناء ، والمعلم ، والشرطي ، ورجل الدين ، لكنهم عندما احتقروا أنفسهم ، ومضوا وراء شهواتهم .. ظهر المدمن ، والسارق ، وقاطع الطريق ، ومرتكب الخطايا والآثام ؛ لأنهم لا يستحقون هذه الثقة التي منحتهم إياه ذواتهم ، لم يقفوا وهم يحترمون قدراتهم ، إنما تركوها يبنون مستقبلهم بأيدي غيرهم ..
فالثقة بالنفس هي ما نحتاجه اليوم لدفع عجلة التقدم ، والحفاظ على الذات الشخصية ، ولله در الشاعر حينما قال :


Facel net : توقيع العضو


عدل سابقا من قبل Facel net في 7/12/2015, 8:50 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mm-alQarni
مشرفة عامة
avatar

الجنس الجنس : انثى
البلد البلد : السعودية
المزاج المزاج :
العمل العمل : طالب
هوايه هوايه : الركض
مواضيعـي مواضيعـي : 42
نقاطــــــي نقاطــــــي : 86
سمعتـــي سمعتـــي : 3


صفحاتنا على وسائل التواصل الإجتماعي



مُساهمةموضوع: رد: احترام الذات وشعور الثقة   5/12/2012, 5:21 pm



احترام الذات وشعور الثقة , احترام الذات وشعور الثقة , احترام الذات وشعور الثقة

شكرا اخي :D

mm-alQarni : توقيع العضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

احترام الذات وشعور الثقة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
ادوات الموضوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
احترام الذات وشعور الثقة , احترام الذات وشعور الثقة , احترام الذات وشعور الثقة ,احترام الذات وشعور الثقة ,احترام الذات وشعور الثقة , احترام الذات وشعور الثقة
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ احترام الذات وشعور الثقة ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات فاصل نت :: قسم الثقافة و التنمية :: التنمية البشرية Development-
سحابة الكلمات الدلالية
كرتون الفوتوشوب
المواضيع الأخيرة


Powered by © phpBB
Copyright ©2011 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
الحقوق محفوظة لمنتديات فاصل نت